professional members
Al-Fattany Beauty Channel Vip achieve

$25.77

this week
Mohamed Mamdouh Vip achieve

$15.50

this week
Ahmed Adel Vip Founder user hide earnings
the most profitable subscribers this week
Al-Fattany Beauty Channel Vip achieve

$25.77

this week
Mohamed Mamdouh Vip achieve

$15.50

this week
Fox user hide earnings
Ahmed Adel Vip Founder user hide earnings
Hager Awaad achieve

$4.50

this week
Ahmed achieve

$3.85

this week
Mahmoud achieve

$3.81

this week
Mohamed Ahmed Sayed achieve

$2.94

this week
osama hashem achieve

$2.76

this week
 alsiyrat alnabawiat aleatirat alrahmat almuhdat lilealamin (2)

alsiyrat alnabawiat aleatirat alrahmat almuhdat lilealamin (2)

#الرحمة_المهداة_للعالمين 《 ٢ 》
السيرة النبوية العطرة {{ حياة العرب في الجاهلية قبل مولده }}
_________________
العرب قبل مولد الحبيب المصطفى صلى الله عليه وسلم 
وكان يسمى ذلك  العصر بالعصر  {{ الجاهلي }}
فبعد خروج العرب من الظلام الى النور ، بعد انتقالهم من عبادة الاصنام وتحريرهم من عبادة العباد الى عبادة رب العباد ومن جور الأديان الى عدل الإسلام 
و بعد ظهور الأنوار المحمدية ودخولهم الإسلام ، اطلق على ذلك العصر المظلم  الذي عاشوه بالعصر {{ الجاهلي }}
________________________
فالعرب لم يكن لهم دين يوحدهم

فمنهم من يعبدون الاصنام ويقدموا لها القرابين

ويعتقدون أن هذه الأصنام  تقربهم من الله الواحد الأحد

[[ يعني هذه الاصنام إن عبدناها وقدمنا القرابين لها فإن إله السماء يرضى عنا ]]

قال تعالى 
{{ وَالَّذِينَ اتَّخَذُوا مِن دُونِهِ أَوْلِيَاءَ مَا نَعْبُدُهُمْ إِلَّا لِيُقَرِّبُونَا إِلَى اللَّهِ زُلْفَىٰ }}
وكان الواحد منهم ينحت حجر صغير يحمله في جيبه حتى يسجد له في سفره 
وكان الآخر يصنع صنم من تمر في سفره ليسجد له فإذا جاع اكله 
ثم تغوطه

وايضا كان هناك قلة من العرب تتبع المسيحية
[[ سنأتي على ذكر قصة اصحاب الأخدود وكيف ظهرت المسيحية بين العرب ]]

وكان منهم من يتبع اليهودية

والبعض يتبع الملل الأخرى 
حتى أن  منهم الملحدين الذي لا يؤمنون بوجود إله لهذا الكون ولا يوجد آخرة 
قال الله تعالى عنهم 
{{ وَقَالُوا مَا هِيَ إِلَّا حَيَاتُنَا الدُّنْيَا نَمُوتُ وَنَحْيَا وَمَا يُهْلِكُنَا إِلَّا الدَّهْرُ ۚ وَمَا لَهُم بِذَٰلِكَ مِنْ عِلْمٍ ۖ إِنْ هُمْ إِلَّا يَظُنُّونَ }}

وكان عدد قليل جداً من العرب يبحثون عن الحق عن دين ابراهيم الحنيف 
يريدون أن يعرفوا عن الله جل في علاه خالق الأكوان ومدبر الازمان .. يطوفون البلاد بحثاً ولكن بلا جدوى 
[[ ايضا سنذكرهم فيما بعد ]]

______________________________
إذن لم يكن للعرب دين يوحدهم ولم يكن لهم حاكم يجمعهم 
كانوا يعيشون على ارض صحراوية جافة قليلة الأمطار 
فكان الكثير من العرب حياتهم غير مستقرة 
[[ يعني دائما يرحلون من مكان لمكان آخر يبحثون عن  الماء والمرعى ... حياة البدو  ]]

فلذلك نرى أن العرب بسبب ترحالهم المستمر خرجوا من الجزيرة العربية 
وانتشروا في جنوب العراق .. والشام .. والحبشة 
_____________________
فأنقسم العرب قسمين 
١_ قبائل عربية رحل حياتهم غير مستقرة في مكان واحد 
٢_ قبائل عربية مستقرة

{{  اليمن }}

كان العرب في بلاد اليمن يعيشون بأستقرار ، و عندهم جيش منظم 
وعندهم الماء الوفير بسبب {{ سد مأرب }} فكان يروي اراضي واسعة 
و كان عندهد  انواع كثيرة من  الاشجار المثمرة ، موجودة في ارضهم 
كانت المرأة تحمل المكتل [[ سلة مصنوعة من قصب او جلد ]] فتمشي بين الاشجار فتتحرك الاغضان  فتسقط الفواكه الناضجة في السلة من غير ان تقوم بقطفها 

ولكن انهدم السد ، ولم يعد هناك ماء ،  فخرجت الكثير من القبائل العربية من اليمن تبحث عن الماء والمرعى 
وبقيت قبائل اخرى مستقرة في اليمن

من هذه القبائل التي خرجت {{ الأوس والخزرج }}

سكنوا يثرب {{ المدينة المنورة }} واستقروا فيها 
وعندما بعث الحبيب المصطفى صلى الله عليه وسلم هاجر إليها ونصروه وآمنوا به فأصبحت المدينة المنورة عاصمة الدولة الإسلامية فيما بعد 
__________________
هناك قبيلة خرجت من اليمن ، ونزلت عند بئر لرجل اسمه غسان 
في جنوب {{ السعودية }} فسميت قبيلة {{ الغساسنة }}

ثم رحلت هذه القبيلة حتى وصلت الشام وسكنت قرب دمشق في مكان اسمه {{ المزة }} واستقرت هناك 
وبما أن الشام كانت تحت سيطرة الدولة البيزنطية

اصبح العرب الغساسنة تحت حكم {{ الروم }}
_______________________
في العراق استقرت قبيلة عربية اسمها {{ المناذرة }}
وكانت العراق تحت سيطرة الدولة الفارسية {{ ايران }}

فأصبح العرب المناذرة تحت حكم {{ الفرس }}

والروم والفرس كانوا في صراع دائم على ...من يحكم العالم ؟؟
فالروم تستخدم العرب الغساسنة .. لقتال الفرس 
والفرس تستخدم العرب المناذرة ... لقتال الروم

ثمرة الفوز .. إما أن تكون من نصيب الروم او الفرس

اما العرب يقتلون بعضهم بعضا [[ بلغتنا رايحين بين الرجلين ]]

وهكذا العرب كانوا من غير دين  احجار شطرنج وراس حربة في الحروب

[[ شاطرين في قتل بعضهم البعض من اجل الدول الكبرى ]]

فجاء الاسلام وانقذ العرب {{ الغساسنة }} من سطوة الروم 
وانقذ العرب {{ المناذرة }} من سطوة الفرس 
وجمع كلمتهم و وحد صفهم وفتح البلاد ونشر العدل وامتدت دولتهم من الصين الى الاندلس 
وعندما انسلخ العرب  من دينهم وتعاليم نبيهم صلى الله عليه وسلم 
عادوا .. كما كانوا 
اقزام و  احجار شطرنج على رقعة يلعبها الكبار

العرب في مكة 
كانوا في حياة مستقرة لأنهم يعيشون عند بيت الله الحرام 
__________________________
إذن كان العرب منهم من هو مستقر .. ومنهم من هو في ترحال دائم  من مكان الى آخر

فالعرب لم يكن لديهم حاكم يجمعهم ولم يكن لهم جيش منظم وموحد

بل كان لكل قبيلة شيخها وسيدها ما يسمى {{ النظام القبلي }}
والقبيلة هي مجموعة من الناس يربطهم ببعضهم البعض الدم والنسب 
وممكن ينضم لهذه القبيلة اشخاص لا ينتمون لهذه القبيلة لا بالدم ولا النسب يسمونهم {{ موالي }}

[[ كثيرا ما نسمع كلمة موالي في السيرة ]]

فالقبيلة عند العرب بلغتنا اليوم [[ دولة مصغرة ]]

وكان يتم اختيار زعيم لهم يسمى {{ سيد القوم }}
ويتم اختيار سيد القوم بشروط ويجب ان تتوفر فيه صفات معينة 
١_ شرف النسب [[ يعني مثلا يكون هذا شيخ ابن شيخ ]]

٢_ يكون شجاع وعنده مروءة وكرم وسمعة طيبة  [[ يعني ما عنده ماضي يسود الوجه ]]

٣_ يكون عنده فصاحة بالكلام ... وهكذا

كان العربي متعصباً لقبيلته ينصر أخاه إن كان ظالماً أو مظلوما

[[ يعني لوكان ظالم عادي  نوقف معه لا يهم ... لماذا ؟؟ ]]

من أجل ان لا تظن باقي القبائل اننا ضعفاء [[في لغتنا لحمنا مُر ]]

وهو ما يسمونه {{ العصبية القبلية }} مبنية على التعصب والترابط 
ونصرة الظالم فيهم 
وكانوا يقولون {{ من لا يظلم الناس ... ُيظلم }}
___________________________
كانوا يحبون المصاهرة كل قبيلة مع الأخرى 
[[ فلان يتزوج فلانة  من قبيلة أخرى  ]]
ويصبح بين القبيلتين ترابط اقوى .. وبذلك تقوى شوكتهم

لأن القبائل كانت دائما في قتال وحروب ، القوي يأكل الضعيف 
دائماً في حالة فوضى ورعب وخوف مستمر 
وحروبهم وقتالهم تحدث لأسباب تافهة وتستمر لسنين طويلة

فمثلا 
رجل قتل ناقة لقبيلة أخرى 
فقامت حرب وسفكت الدماء وتيتم الاطفال وترملت النساء

كل هذا من أجل {{ قتل ناقة }}
هل تعلمون أن هذه الحرب كم  استمرت ؟؟
٤٠ سنة وسميت حرب {{ البسوس }}
______________________
فرسين  في سباق 
حصان اسمه {{ داحس }} والحصان الثاني اسمه {{ الغبراء }}
فواحد منهم سبق الثاني فقامت حرب طاحنة 
هل تعلمون كم استمرت ؟؟
ايضا ٤٠ سنة 
وسميت بحرب {{ داحس والغبراء }} على اسم الحصانين

انتم متخيلين ٤٠ سنة سفك دماء و من أجل ماذا ؟؟
من اجل حصانين

كم روح زهقت ؟؟
كم طفل فقد ابوه وتيتم ؟؟
كم زوجة ترملت ؟؟
كم ام فقدت ابنها  ؟؟

والله لم يعرف العالم كله الهدوء والأمن والسلام إلا بالإسلام 
وبمولد المبعوث للأنام 
صلوا على من انار الوجود بطلعة خير البرية  ، صلوا عليه وسلموا تسليما 
_______________________
وكانت القبائل العربية تنقض على بعضها البعض وتسمى {{ إغارة }}
قبيلة قوية  تنقض على قبيلة ضعيفة  أخرى وتنهب ممتلكاتها

فيقتلوا الرجال 
ويأخذون النساء سبايا .. ثم يؤخذ الطفل من امه ويباع في سوق العبيد 
ينهبوا القبيلة كاملة ويتركوها مثل الخرابة خاوية على عروشها

___________________________
لذلك كان العرب قبل ان يبعث فيهم سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم 
كانوا في خوف دائم لا يوجد شيء اسمه آمان

لذلك يُذكر الله عزوجل قريش بفضله عليهم وكرمه 
قال تعالى 
{{ أَوَلَمْ يَرَوْا أَنَّا جَعَلْنَا حَرَماً آمِناً وَيُتَخَطَّفُ النَّاسُ مِنْ حَوْلهم }}

قريش الوحيدة من بين كل العرب كانت تتميز {{ بالآمان }}
لماذا ؟؟
لأنها تعيش عند الحرم ، ولا يوجد أي قبيلة عربية تستطيع مهاجمة قريش لأن فيها الحرم 
والكعبة عند العرب شيء عظيم ومقدس فهي بيت الإله الذي في السماء 
ولا تستطيع أي قبيلة أن تتعرض لتجارة قريش 
لا وهي ذاهبة بجهة الشام شمالاً .. رحلة الصيف 
أو جنوباً جهة اليمن .. رحلة الشتاء 
لأن كل القبائل ستأتي للحرم في الحج 
______________________________
رغم كل ذلك كان عند العرب اخلاق انسانية و لا يعرفها في ذلك الزمان لا الغرب ولا الشرق الذين يسمون انفسهم اليوم اهل [[ الحضارة والثقافة ]]
كانت العرب تحمل الاخلاق الطيبة  مثل الكرم والشجاعة 
فلو حضر ضيف ولا يوجد عند الواحد منهم إلا ناقة ، يسرع لذبحها ليقدمها طعاماً لضيفه 
البعض منهم كان من شدة كرمه يطعم الحيوانات والطيور

كان الرجل العربي يتميز عن غيره من رجال الارض بالشجاعة وقوة الجسد والصبر والقدرة على تحمل الشدائد 
ويستطيع الواحد منهم  ان يسافر لأيام ببضع تمرات في جيبه وشربة ماء

كان اذا دخل عليهم انسان يستجير بهم ويطلب الحماية يجيرونه ويحمونه كما يحمون نسائهم و اولادهم

فإذا ما دخل شخص يطلب الحماية ما عليه إلا ان يلقي ثوبه على الواحد منهم [[ بمعنى انا داخل على الله ثم عليك ]]
مباشرة يدخل هنا في حمايته وعلى القبيلة كلها الوقوف والترابط لحماية ذلك الشخص

وكان لهم اكثر من طريقة لطلب الإجارة 
مثلا تمسك بطنب الخيمة [[ الحبال التي تشد الخيمة وتربطها ]]
او تأكل من طعام وشراب  المستجير 
او تستجير بمكان مقدس عندهم ، او بقبر زعيم القبيلة .. وهكذا 
________________________
وكان هناك في الجاهلية عند العرب ما يسمى {{ الحلف }} 
عدد من القبائل تتحالف على أمر ما 
[[ مثلا نحن نتعاقد ونتفق ونتساعد على الإغارة وقتال  القبيلة الفلانية  ]]

سؤال لماذا اسمه حلف ؟؟
لأن هذا الاتفاق لا يتم إلا بالحلف [[ يعني يرددون كلمات بعد الاتفاق  تعتبر حلفان ]]

فهم يجتمعوا ويتفقوا ويتعاقدوا 
ثم يضعون أيديهم في وعاء فيه دم او ملح او رماد 
أو البعض منهم يوقد نار ويلقي فيها العطر او الملح 
وبعدها يرددوا عبارات مثل

{{ الدم الدم .. الهدم الهدم .. لا يزيده طلوع الشمس إلا شداً ، وطول الليالي إلا مدا }}

فكان عند العرب احلاف  ظالمة جاء الإسلام ونهى عنها

وهناك احلاف فيها قيم انسانية وعدل مثل {{ حلف الفضول }}
وقد حضره النبي صلى الله عليه وسلم  قبل نزول الوحي

وكان ينص هذا التحالف 
{{ ان يكونوا يد واحدة مع المظلوم على الظالم حتى يأخذوا حق المظلوم }}

وعندما بعث الحبيب المصطفى صلى الله عليه وسلم وهاجر للمدينة المنورة ذكر هذا الحلف للصحابة ومدحه واثنى عليه 
فقال صلى الله عليه وسلم 
{{ لقد شهدت في دار عبد الله بن جدعان حلفا ما أحب أن لي به حُمر النعم، ولو دُعي به في الإسلام لأجبت}}
_______________________________

الجزء القادم نتكلم عن المرأة في كل العالم  قبل مولد الحبيب المصطفى صلى الله عليه وسلم

يتبع إن شاء الله .... {{ حال نساء العالم قبل مولد النور }}

___________وَمَا أَرْسَلْنَاكَ إِلَّا رَحْمَةً لِّلْعَالَمِينَ______________
______________ الأنوار المحمدية ____________________
__________    صلى الله عليه وسلم    _________________

comments (0)
please login to be able to comment
similar articles
...إخلاء مسئولية: جميع المقالات والأخبار المنشورة في الموقع مسئول عنها محرريها فقط، وإدارة الموقع رغم سعيها للتأكد من دقة كل المعلومات المنشورة، فهي لا تتحمل أي مسئولية أدبية أو قانونية عما يتم نشره.