الاعضاء الVIP
Al-Fattany Beauty Channel Vip حقق

$25.77

هذا الإسبوع
Mohamed Mamdouh Vip حقق

$15.50

هذا الإسبوع
Ahmed Adel Vip Founder المستخدم أخفى الأرباح
قصص وروايات ع كيفك Pro المستخدم أخفى الأرباح
أكثر الأعضاء تحقيق للأرباح هذا الاسبوع
Al-Fattany Beauty Channel Vip حقق

$25.77

هذا الإسبوع
Mohamed Mamdouh Vip حقق

$15.50

هذا الإسبوع
Fox المستخدم أخفى الأرباح
قصص وروايات ع كيفك Pro المستخدم أخفى الأرباح
Ahmed Adel Vip Founder المستخدم أخفى الأرباح
Hager Awaad حقق

$4.50

هذا الإسبوع
Ahmed حقق

$3.85

هذا الإسبوع
Mahmoud حقق

$3.81

هذا الإسبوع
Mohamed Ahmed Sayed حقق

$2.94

هذا الإسبوع
osama hashem حقق

$2.76

هذا الإسبوع
الفاروق عمر بن الخطاب

الفاروق عمر بن الخطاب

* نسبه ونشأته:

عمر بن الخطاب، رضي الله عنه، ولد في مكة المكرمة حوالي سنة 584 ميلادية. كان نسبه "عمر بن الخطاب بن نفيل بن عبد العزى بن رؤاح بن عبد مناف بن قصي بن كلاب بن مرة بن كعب بن لؤي بن غالب بن فهر بن مالك بن النضر بن كنانة بن خزيمة بن مدركة بن إلياس بن مضر بن نزار بن معد بن عدنان."
عمر بن الخطاب رضي الله عنه أحد الصحابة المقربين للنبي محمد صلى الله عليه وسلم، وكان له دور بارز في تاريخ الإسلام كثاني خليفة للمسلمين بعد وفاة أبو بكر الصديق.

* حياته فى الجاهلية:

قبل أن يعتنق الإسلام، كان عمر بن الخطاب شخصًا بارزًا في مكة المكرمة خلال الفترة الجاهلية. كان يعرف بشدة قوته وشجاعته وحكمته. وقد كان له دور بارز في المجتمع المكي.
عمر بن الخطاب كان من قبيلة قريش، وكان يشتهر بفصاحته في الكلام وقوته البدنية. كان يعمل في التجارة وكان لديه مكانة اجتماعية مرموقة. ومع ذلك، كان يشتهر أيضًا بغضبه وقسوته، وكان أحيانًا يتخذ إجراءات صارمة لفرض العدالة في المجتمع.

* اعتناق الإسلام:

عمر بن الخطاب اعتنق الإسلام في السنة السادسة من البعثة النبوية، وذلك بعد تحوله الذي كان مثيرًا. يروي التاريخ أن حادثة إسلام عمر وقعت بفعل دعوة من النبي محمد صلى الله عليه وسلم.
قبل إسلامه، كان عمر من أعنف المعارضين للإسلام، وكان يُعتبر واحدًا من الأعداء اللدودين للمسلمين. ومع ذلك، حين سمع بأن أخته فاطمة وزوجها سعيد بن زيد قد أسلما، غضب عمر وقرر الذهاب لهما. وفي طريقه، التقى بنمرة بن الحارث، وكان يحمل القرآن. عندما قرأ عمر الآيات، تأثر بشدة وأدرك الحقيقة.
عندما وصل إلى بيت أخته، وجد القرآن مفتوحًا، وبعد قراءته لبضع آيات، أسلم بشكل فوري. يعتبر إسلام عمر بن الخطاب حدثًا هامًا في تاريخ الإسلام، وكان إسلامه نقطة تحول كبيرة في دعوة النبي صلى الله عليه وسلم.

* مساهمات عمر بن الخطاب قبل الخلافة:

قبل أن يتولى الخلافة، قدم عمر بن الخطاب، رضي الله عنه، العديد من المساهمات الهامة في خدمة الإسلام. من بين هذه المساهمات:

1. **الدعوة إلى الإسلام:**

بمجرد إسلامه، بدأ عمر بن الخطاب في نشر الدعوة الإسلامية ودعوة الناس للاعتناق الدين الجديد. كان له دور فعّال في جذب الناس إلى الإسلام بسبب شخصيته القوية وقدرته على التأثير.

2. **حماية المسلمين:**

في مكة المكرمة، كان عمر يتحمل مسؤولية حماية المسلمين الضعفاء والمضطهدين، وكان له دور كبير في تخفيف معاناتهم.

3. **المشاركة في هجرة المسلمين إلى المدينة:**

كانت هجرة المسلمين إلى المدينة المنورة حدثًا هامًا، وشارك عمر بن الخطاب في هذه الهجرة، مما ساهم في تعزيز الجماعة المسلمة في المدينة.

4. **المشاركة في بناء المسجد النبوي:**

عند وصول المسلمين إلى المدينة، كان من أوائل الذين شاركوا في بناء المسجد النبوي، والذي كان مركزًا للشؤون الدينية والاجتماعية.

5. **المشاركة في معارك الإسلام:**

شارك عمر بن الخطاب في عدة معارك هامة في سبيل الله، مما أسهم في تحقيق الانتصارات وتعزيز استقرار المسلمين.
هذه المساهمات البارزة قبل الخلافة تظهر التزام عمر بن الخطاب بقضايا الإسلام ودعمه الكبير للرسالة النبوية.

* توليه الخلافة:

تولى عمر بن الخطاب رضي الله عنه  الخلافة بعد وفاة أبي بكر الصديق في عام 634 ميلادية. 
كان عمر بن الخطاب هو ثاني الخلفاء الراشدين، وكانت فترة خلافته تمتد من عام 634 إلى عام 644.

شهد النظام الإداري الإسلامي فى فترة خلافة عمر بن الخطاب العديد من الإصلاحات والتحسينات التي تعكس الحكم الفعّال والعدل. من بين هذه الإصلاحات:

1. **نظام العدل:**

  - أقام عمر بن الخطاب نظامًا قضائيًا فعّالًا، حيث عيّن قضاة مستقلين للنظر في القضايا وتحقيق العدالة. وكان يعتبر القاضي مستقلًا وله حق اتخاذ القرار بناءً على الشريعة الإسلامية.

2. **الإدارة المحلية:**

  - قسم الدولة الإسلامية إلى مدن ومحافظات، وعيّن ولاة لإدارتها بشكل فعّال. كان لهم سلطات واسعة في الإدارة المحلية، وكانوا مسؤولين عن توفير الخدمات وحل المشاكل المحلية.
وأشرف على بناء البنية التحتية للدولة، وكان له دور في تحسين البنية العامة، بما في ذلك إنشاء المدارس والمساجد والطرق

3. **الاقتصاد:**

  - فرضت سياسات اقتصادية لتحقيق التوازن والعدالة الاقتصادية. كان يُحدد الحد الأقصى للثروة الفردية ويعتني بضرائب الزكاة لتوزيع الثروة بشكل أفضل.

4. **توسيع الحدود:**

  - قاد عمر بن الخطاب الجيش الإسلامي في توسيع حدود الدولة الإسلامية، مما أدى إلى امتداد النفوذ الإسلامي إلى مناطق جديدة.

5. **التعليم:**

  - أولى اهتمامًا خاصًا بالتعليم ونشر العلم. أسس مدارس ومراكز لتعليم الشريعة والعلوم.

6. **الرعاية الصحية:**

  - قام بتطوير الخدمات الطبية والصحية للمسلمين، وكان يهتم بصحة المواطنين.

7. **الإصلاحات العسكرية:**

  - حسن من هيكلية الجيش الإسلامي وتحسين الاستعداد العسكري.

إن هذه الإنجازات تجسدت في العديد من القرارات والتحسينات التي قادها عمر بن الخطاب لبناء دولة إسلامية قوية وعادلة
تلك الإصلاحات تعكس التفاني في تحسين الإدارة العامة وتحقيق العدالة والاستقرار في الدولة الإسلامية خلال فترة حكمه.

سبب تسميته بالفاروق:

لقب عمر بن الخطاب بـ "الفاروق"، وهو لقب عربي يعني "المميز بين الحق والباطل" أو "المميز بين الخير والشر". هذا اللقب أطلق عليه بناءً على حكمه العادل وحزمه في معالجة القضايا والنزاعات أثناء فترة خلافته.
واشتهر بأنه كان يتخذ قراراته بناءً على العدل والاستنارة، وكان يعتبر قاضيًا فاصلًا بين الصواب والخطأ. حكمه العادل وقراراته الحكيمة جعلته معروفًا بلقب "الفاروق"، وكان هذا اللقب يعكس تميزه في تمييز الحق من الباطل.

ٌ* فتوحات الدولة الإسلاميه خلال فترة خلافته:

في خلافة عمر بن الخطاب، شهدت الدولة الإسلامية العديد من الفتوحات (الانتصارات العسكرية) التي ساهمت في توسيع حدود الدولة الإسلامية. بعض الفتوحات البارزة تشمل:

1. **فتح الشام:**

  - أحرز المسلمون تقدمًا كبيرًا في فتح الشام، حيث واجهوا الإمبراطورية البيزنطية وحققوا انتصارات هامة في معارك مثل معركة اليرموك.

2. **فتح مصر:**

  - استمر التوسع إلى الغرب، حيث فتحت مصر بنجاح في عهد عمر بن الخطاب. تم تحقيق ذلك على يد الجيش الإسلامي الذي قاده عمرو بن العاص.

3. **فتح فارس:**

  - توسعت الدولة الإسلامية إلى فارس، حيث واجهت الإمبراطورية الساسانية، وتمكنت من تحقيق انتصارات في معارك مثل معركة القادسية.

4. **فتح العراق:**

  - استمر التوسع شرقاً إلى العراق، وحقق المسلمون الفوز في معركة القادسية، مما فتح الباب أمام دخول بغداد والتحكم في المنطقة.

5. **فتح الأراضي الفلسطينية:**

  - تمت فتح الأراضي الفلسطينية، وسط تحركات نوعية أخرى ضد القوى البيزنطية.

تلك الفتوحات أسهمت في توسيع نفوذ الدولة الإسلامية وتحقيق استقرار إقليمي، وقد تسمى فترة خلافة عمر بن الخطاب بالعصر الذهبي للتوسع والازدهار في تاريخ الإسلام.

* وفـــــــــاته:

عمر بن الخطاب، رضي الله عنه، قتل في عام 23 هـ (644 ميلادية). قتل عمر بن الخطاب على يد أبو لؤلؤة المجوسي، وهو أحد الأشخاص الذين اعترضوا على السياسات السياسية والاقتصادية التي قام بها عمر في فترة خلافته.

الحادثة وقعت في المسجد النبوي في المدينة المنورة أثناء أداء صلاة الفجر في يوم 1 ذو الحجة 23 هـ. وعمر بن الخطاب توفي بعد إصابته بجروح أودت بحياته بعد عدة أيام.
يعتبر وفاة عمر بن الخطاب فقدًا كبيرًا للأمة الإسلامية، حيث كان له دور بارز في تطوير وترسيخ الدولة الإسلامية، وتحقيق العدالة والاستقرار.

المؤرخون يشير إلى أن دوافع الجريمة كانت متعددة، منها التناقض في الأفكار والانقسامات السياسية. وفيما بعد، تم معاقبة الجاني وفقًا للقوانين الإسلامية

التعليقات (1)
ahmed zaki

2024-02-27 01:54:03

رضي الله عنه وارضاه
الرجاء تسجيل الدخول لتتمكن من التعليق
مقالات مشابة
...إخلاء مسئولية: جميع المقالات والأخبار المنشورة في الموقع مسئول عنها محرريها فقط، وإدارة الموقع رغم سعيها للتأكد من دقة كل المعلومات المنشورة، فهي لا تتحمل أي مسئولية أدبية أو قانونية عما يتم نشره.