12 صنفا  من المسلمين ستة يحبهم وسته يبغضهم أي منهم أنت

12 صنفا من المسلمين ستة يحبهم وسته يبغضهم أي منهم أنت

0 التقيمات

بسم الله الرحمن الرحيم

والصلاة والسلام على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

هذه المقالة هي تفريغ صوتي لفيديو منتشر على اليوتيوب للشيخ محمد متولي الشعراوي يشرح فيه حديثا قدسيا عن الله سبحانه وتعالى فيه شرح لأصناف المؤمنين والبشر في هذه الدنيا ترى أنت من أي صنف بينهم

يقول الله تعالى أحب ثلاثة وحبي لثلاثة أشد وابغض ثلاثة وبغضي لثلاثة أشد أحب الشيخ الطائع وحبي للشيخ للشاب الطائع أشد أحب الغني الكريم وحبي للفقير الكريم أشد أحب أشد وابغض الشده العاصي وابرد الشيخ العاصي أشد وابغض الفقير البخير وابغض الغني بخيل أشد وابغض الغني المتكبر وابغض الفقير المتكبر أشد

لنشرح كل قسم على حده

الشيخ الطائع أم الشاب الطائع أيهم أفضل

أن طاعة الله شيء عظيم ولك ثواب عليه إذا قمت به ولكن إذا كنت شيخا فان أمر الطاعات يكون سهلا عليك لأنك في آخر عمرك وليس لك طاقة مثل طاقة الشباب وبين ما الشاب الطائع فإنه في مقتبل شبابه وله قدرة على المعصية أكثر من الشيخ الذي هرم وهذا أمر يحبه الله أكثر من الشيخ الطائع وفي كل خير

الغني الكريم والفقير الكريم أيهم أفضل

أن الكرم صفة من صفات الله سبحانه وتعالى فعلينا أن نتحلى به وان الكريم الذي لديه مال كثير أمر الإنفاق عليه سهلا جدا وبينما الفقير الذي ليس له مال كثير مع أنه لا يملك مالا كثيرا ينفق لوجه الله تعالى ويكرم الناس وهذا أمر يحبه الله سبحانه وتعالى

الغني المتواضع والفقير المتواضع أيهم الأفضل

أن التواضع أمر جميل جدا وحث عليه الإسلام كثيرا فإذا كنت لديك مال فان هذا يفتح باب التكبر عليك فإذا كنت مع وجود المال لديك تواضعا هذا أمر يحبه الله سبحانه وتعالى وأما إذا كنت ليس لديك مالا ومتواضعا فإنه يحبه الله سبحانه وتعالى ولكن إذا كنت ذا مال ومتواضع ذلك ادعى لحب الله لك أكثر الفقير المتواضع وفي كل خير

أتمنى أن تكون مقالتي الأولى أعجبتكم لا تنسوا التعليق والمشاركة إن رأيتم بأن الموضوع مهم لكم وليستفيد غيركم ولا تنسونا من صالح دعائكم

التعليقات ( 0 )
الرجاء تسجيل الدخول لتتمكن من التعليق
مقال بواسطة

المقالات

4

متابعين

3

متابعهم

2

مقالات مشابة