من هو أول من تنشق عنه الأرض؟

من هو أول من تنشق عنه الأرض؟

0 المراجعات

محتويات المقال

وجود أدلة واقعية علي إمكان البعث

حال غير المقبورين

ماحكم من انكر البعث

أول من تنشق عنه الأرض 

كيفية البعث

وجود أدلة واقعية علي إمكان البعث

عند مسلم في صحيحه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال:(( يبعث كل عبد علي ما مات عليه)).

وقال تعالي:(( زعم الذين كفروا أن لن يبعثوا قل بلي وربي لتبعثن ثم لتنبؤن بما عملتم وذلك علي الله يسير)).

بعض الادلة:

_ أن الله تعالي ينزل المطر فيحيي الأرض بعد موتها،قال تعالي:(( وهو الذي يرسل الرياح بشرا بين يدي رحمته حتي إذا  أقلت سحابا ثقالا سقناه لبلد ميت فأنزلنا به الماء فأخرجنا به من كل الثمرات كذلك نخرج الموتي لعلكم تذكرون)).

_ وكما حدث مع سيدنا إبراهيم (( واذ قال إبراهيم  رب أرني كيف تحي الموتي قال أولم تؤمن ، قال بلي ولكن ليطمئن قلبي)).

_وكاحياء الذي مر علي قرية وهي خاوية علي عروشها(( فأماته الله مائة عام ثم بعثه)).

حال غير المقبورين

من مات غرقا فأكلته الأسماك،أو حرقا فصار رمادا، أو غير ذلك ولم يدفنوا كبقية الناس، فإن هؤلاء يشملهم البعث والنشور.

ففي الصحيحين من حديث أبي هريرة رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال:(( كان رجل يسرف علي نفسه، أعطاه الله مالا وولدا، فلما حضرته الوفاة قال لبنيه: أي أب كنت لكم؟ قالوا: خير أب ..قال: فإني لم أعمل خيرا قط، فإذا  أنا مت فاحرقوني،حتي إذا صرت فحما فاسحقوني فإذا كان بوم ريح عاصف فاذروني في البحر، فو الله لئن قدر علي ربي ليعذبني عذابا ماعذبه أحدا من العالمين، فأخذ  مواثيقهم علي ذلك فلما مات فعلوا به ذلك، وذروه في يوم عاصف ، فأمر الله الأرض فقال: اجمعي مافيك منه، ففعلت، فإذا  هو قائم فقال الله: أي عبدي ماحملك علي أن فعلت ما فعلت؟ قال: خشيتك يارب فغفر له بذلك)).

ماحكم من أنكر البعث؟

من أنكر البعث فقد كذب الله تعالي، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:(( قال الله: كذبني ابن آدم  ولم يكن له ذلك ، وشتمني ، ولم يكن له ذلك، أما تكذيبه اياي أن يقول: إني لن أعيده كما بدأته ، وأما شتمه أياي أن يقول: اتخذ الله ولدا وأنا الصمد الذي لم ألد  ولم أولد ولم يكن لي كفؤا احد)).

من هو أول من تنشق عنه الأرض؟

هو النبي محمد صلي الله عليه وسلم، روي مسلم أن النبي صلى الله عليه وسلم قال:(( أنا سيد ولد آدم  يوم القيامة، وأول من ينشق عنه القبر ، وأول شافع  وأول شفيع)).

كيفية البعث

أخبرنا النبي صلى الله عليه وسلم أن الأجساد تنبت كما تنبت الزرع، قال تعالى:(( وهو الذي يرسل الرياح بشرا بين يدي رحمته، حتي إذا  أقلت سحابا  ثقالا سقناه لبلد ميت  فأنزلنا به الماء فأخرجنا به من كل الثمرات كذلك نخرج الموتي لعلكم تذكرون)).

وفي الصحيحين أن النبي صلى الله عليه وسلم قال:(( مابين النفختين أربعون ثم ينزل الله من السماء ماء فينبتون كما ينبت البقل، وليس من الأنسان شئ إلا يبلي إلا عظم واحد وهو عجب الذنب منه يركب الخلق يوم القيامة)).

ففي الصحيحين من حديث ابن عمر رضي الله عنهما أن النبي صلى الله عليه وسلم قال:(( إذا  أراد الله يقوم عذابا، أصاب العذاب من كان فيهم، ثم بعثوا علي أعمالهم)).

وعند مسلم:(( يبعثهم الله علي نياتهم)).

_فمنهم من يبعث والنور مشرق من وجهه ، ومن يديه، وعن يمينه،(( قال تعالي: يوم لايخزي الله النبي والذين آمنوا معه نورهم يسعي بين أيديهم  وبأيمانهم يقولون ربنا اتمم لنا نورنا واغفر لنا إنك علي كل شئ قدير)).

 

التعليقات ( 0 )
الرجاء تسجيل الدخول لتتمكن من التعليق
مقال بواسطة

articles

75

followers

133

followings

109

مقالات مشابة